معركة البادية وتطلعات حلفاء النظام

يستفيد نظام الأسد من الدعم الكبير الذي يتلقاه من قبل القوات الجوية الروسية والميليشيات الأجنبية الطائفية التي تمولها إيران، في هجومه على مناطق المعارضة.

بدأ النظام منذ ثلاثة أشهر معركة بهدف إبعاد قوات المعارضة من ريفي السويداء ودمشق الشرقي بغية الوصول إلى الحدود الأردنية وربطها مع مناطق سيطرته على الحدود العراقية. وهو يسعى من خلال هجومه ذاك لتحقيق مكاسب عدة لحلفائه الروس والإيرانيين.

"السورية.نت" نشرت تقريراً حول المعركة وما يمكن للنظام أن يحققه من خلالها في حال نجاحه بالوصول لأهدافه.
goo.gl/2NZvkc