بيان
المنتدى السوري للأعمال
اسطنبول/ تركيا
20 يونيو/ حزيران 2014 م

بمناسبة اليوم العالمي للّاجئ
يتقدم المنتدى السوري للأعمال إلى جميع السوريين من أبناء بلدنا الحبيب أينما كانوا في بقاع الأرض، بأطيب التحيات، معرباً عن أمله في عودة المهجرين منهم إلى ديارهم بالقريب العاجل بعد أن أُبعِدوا عنها قسراً باتجاه عشرات البلدان حول العالم.

يدين المنتدى السوري للأعمال بشدة محاولة الاغتيال التي تعرض لها عضو مجلس الإدارة السيد يحيى كردي في 7 تشرين الأول/أكتوبر 2012. تأتي هذه المحاولة في إطار تصدير عنف النظام السوري وقمع كل من يعبر عن معارضة سياساته سلمياً.

وقد وقعت محاولة الاغتيال الفاشلة في ضواحي مونتريال بكندا عندما اعتدى رجل على السيد يحيى الكردي ولاذ بالفرار. ورغم أن التحقيقات لم تنته بعد فإن أصابع الاتهام تشير إلى النظام السوري الذي لم يتوان قط عن أسلوب الاغتيالات. ومما يشير إلى تورط النظام في هذا تفاخر عدد من مواقع الإنترنت المؤيدة للأسد وادعائها بنجاح الجريمة.

يعلن المنتدى السوري للأعمال دعمه الكامل ورعايته لفعاليات البيت السوري التي تقام على هامش مؤتمر أصدقاء الشعب السوري المزمع عقده في 6 تموز/يوليو في العاصمة الفرنسية باريس بدعوة من وزارة الخارجية الفرنسية.

ويشارك في هذه الفعاليات لجنة للأعمال الثقافية والفنية أسسها المنتدى برئاسة الفنان التشكيلي والمخرج السينمائي الأستاذ محمد الرومي.